الأحد، 31 أكتوبر، 2010

لاننا اصدقاء



لأننا أصدقاء


لأننا أصدقاء


سوف أكون

مرآتك التي تعكس صورتك



ولأنني مرآتك فسوف أعكس صورتك بكل تفاصيلها
بياضها وسوادها

بكل درجات ألوانها حتى ننقي البياض ونزيل السواد

لكني سوف أعكس صورتك كما أنت

و ليـست معكوسة كما تخدعك المرآة دائماً

سوف أفعل هذا بكل حب و ود


قد تتساءل لماذا؟


وأقول لك أن الجواب هو

لأننا أصدقاء



لأننا أصدقاء

سوف
أنصرك.. مظلوماً وليس ظالماً
سوف أمد يد العون لك عندما تحتاجني
وأقف بجانبك عندما تبحث عن السند
وأكثر من هذا سوف أقف في وجهك عندما تتمادى في غيك
وأذكرك بفضل ربك حتى تتوب، وبهذا أنا أنصرك دائماً

سوف أفعل هذا وبكل حب وود


قد تتساءل لماذا؟

وأقول لك أن الجواب هو
لأنناأصدقاء


لأننا أصدقاء

سوف


أسمعك.. وكلي آذان صاغية لحديثك
صدري رحب لهمومك
وحصن منيع لأسرارك
وخيالي أرض خصبة لأحلامك
سوف نطير معاً.. حتى نحقق أحلامنا الوردية
تحدث.. قـل.. دع كلماتك تنساب متدفقة
تداعب الأحاسيس حتى ترتاح من الهم
وتزيل الغم لتتأكد أنك أبدًا لست وحدك




سوف أفعل هذا وبكل حب وود



قد تتساءل لماذا؟

وأقول لك أن الجواب هو
لأننا أصدقاء

لأننا أصدقاء


سوف أكون

موجوداً
في أحزانك قبل أفراحك
وعند عثراتك و نجاحاتك
سوف أكون عصاتك التي تتكئ عليها في العثرات
وبلسم جروحك وقت الآهات.. ويد تمسح دموعك



سوف أفعل هذا وبكل حب وود



قد تتساءل لماذا ؟

وأقول لك أن الجواب هو




لأننا أصدقاء


لأننا أصدقاء

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق